“ستيلانتس” تخطط لإنشاء مصنع لإنتاج السيارات الكهربائية في مصر بدعم حكومي

KGM Torres

KGM Torres

في إطار توجهات الدولة المصرية، اجتمع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أمس الأربعاء، مع كل من المهندس محمد منصور، وزير النقل الأسبق ورئيس مجلس إدارة مجموعة المنصور، وسمير شيفران، الرئيس التنفيذي لمجموعة ستيلانتس، وعددًا كبيرًا من مسؤولي الشركة.

وتشتهر مجموعة ستيلانتس بتصنيعها لعدة أنواع السيارات المختلفة، مثل بيجو وفيات وسيتروين وكرايسلر واوبل، لذلك فإن اللقاء قد ناقش الخطط الطموحة للمجموعة؛ بهدف التوسع في السوق المصرية، وذلك من خلال إنتاج السيارات الكهربائية منخفضة التكلفة.

وأكد مسؤولو المجموعة على أن السوق المصرية من الأسواق الواعدة في هذا المجال، مشيدين بدعم الحكومة المصرية لصناعة السيارات، من خلال تقديم عدة حوافز مجزية للشركات التي تستثمر في مجال السيارات الكهربائية.

مدبولي ومنصور

وفي هذا الصدد، كشف سمير شيفران عن أنشطة وأعمال مجموعته في عدة دول ومناطق حول العالم، مثل المغرب وجنوب أفريقيا والجزائر، موضحًا أن ستيلانتس ترغب في الاستفادة من الحوافز التي تقدمها مصر في إطار الاستراتيجية الوطنية لتنمية صناعة السيارات؛ حيث تخطط لإقامة مصنع لإنتاج السيارات الكهربائية، بهدف تغطية احتياجات السوق المصرية بالإضافة إلى التصدير.

وقال رئيس الوزراء إن حكومته ترحب كثيرًا بهذه الخطط، مشيرًا إلى أن الدولة على أتم الاستعداد إلى تقديم كل الحوافز الممكنة للشركة، حتى يمكنها التوسع في أعمالها وتدخل مجال إنتاج السيارات الكهربائية في مصر.

واختتم مدبول بضرورة التواصل الفعال بين مجموعة ستيلانتس مع المسئولين المعنيين بالملف في مجلس الوزراء؛ بهدف صياغة اتفاق ومقترح تفصيلي محدد لخطة إنشاء المصنع، بالإضافة إلى مصانع المستلزمات المغذية لصناعة السيارات الكهربائية.

مقالات مُتعلقة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.