الإمارات سوق مزدهر للسيارات الفاخرة المستعملة

KGM Torres

KGM Torres

تجارة السيارات المستعملة تعتبر مهمة جدًا سواء في الإمارات او في أي دولة أخرى، وفي الفترة الاخيرة ازداد الطلب على السيارات المستعملة خاصًة في الدول الخليجية مثل الإمارات، والإمارات تعتبر سوق قوي للسيارات المستعملة كما انها تعتبر مكان مميز لتصدير واستيراد السيارات.

وتمتلك الإمارات قطاع تجاري كبير ويتكون من العديد من التجار الكبار في مجال السيارات المستعملة الفاخرة، ومنهم “عثمان الباشا” مؤسس معارض الباشا للسيارات الذي يوضح ان الإمارات بها طلب كبير على السيارات المستعملة الفاخرة وأنه يوجد منافسة كبيرة في هذا المجال.

وقال “عثمان الباشا”: “تتمتع الإمارات بمستويات طلب كبيرة على السيارات الفاخرة المستعملة وبسوق متنامي شديد التنافسية. ولمواكبة هذا النمو في الطلب، افتتحنا مؤخراً أكبر فروعنا الجديدة في دبي على امتداد شارع الشيخ زايد لنقدم لعشاق الفخامة تشكيلة مميزة من السيارات المستعملة الفاخرة بعروض غير مسبوقة وفي متناول الجميع”.

سيارات فاخرة للبيع الامارات

كما أضاف: “نحن فخورون بالثقة الكبيرة التي نحظى بها من كافة المتعاملين معنا داخل وخارج دولة الإمارات، وهي حصاد سنوات من التميز والعمل المتفاني في خدمة زبائنا وتقديم سيارات مستعملة بجودة عالية حرصنا على اختيارها بعناية شديدة لتلبي تطلعات كل من يثق في خدماتنا”.

وفي الفترة الاخيرة اصبح التسويق للسيارات المستعملة الفاخرة يتم بشكل مبتكر اكثر من ذي قبل، كما ان حلم امتلاك سيارة فاخرة اصبح اسهل كثيرًا وذلك بسبب التكلفة المناسبة للسيارات المستعملة خاصًة عندما نقارنها بالسيارات الجديدة، وايضًا الشيء الذي جعل اقتناء السيارات المستعملة اسهل هو فترات السداد المريحة مما جعل عملية الشراء أسهل على جميع الفئات من المشترين.

جدير بالذكر أن تجارة السيارات المستعملة الفاخرة تعتبر قطاع نامٍ خاصًة عندما نقارنه بتجارة السيارات المستعملة العادية والتي بلغت قيمة مبيعاتها عالميًا ما يقارب 1.3 تريليون دولار في نهاية عام 2019، كما انها ازدادت بنسبة 8% لتصبح 1.4 تريليون دولار في نهاية عام 2020، ومن المتوقع ايضًا ان تستمر في الزيادة وذلك بسبب عودة الانتعاش للإقتصاد مرة أخرى.

مقالات مُتعلقة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.