كوريا الجنوبية تُغرم مرسيدس أكثر من 20 مليار وتطالبها بإصلاح عيوب سياراتها

KGM Torres

KGM Torres

فرضت هيئة مكافحة الاحتكار في كوريا الجنوبية على شركة مرسيدس بنز الألمانية غرامة مالية وصلت إلى 20.2 مليار وون، أي ما يعادل 87 مليون دولار أمريكيًا؛ بسبب مخالفات تتعلق بتزوير انبعاثات غاز سياراتها خلال الفترة من إبريل 2012 حتى نوفمبر 2018.

تلاعب بأجهزة تخفيف التلوث

وأعلنت الهيئة اليوم الأحد، أن الشركة الألمانية قد تلاعبت بأجهزة تخفيف تلوث سياراتها، التي تعمل من خلال الديزل، وذلك عبر برامج غير قانونية مثبتة بالسيارات ساعدتها في تزوير مستويات القيادة الطبيعية، ولكن تم اكتشاف المستويات الحقيقية من خلال اختبارات الشهادات.

وأضافت هيئة مكافحة الاحتكار في كوريا الجنوبية أن لجنة التجارة العادلة FTC، هي من قامت باكتشاف هذه الأخطاء؛ لذلك تم فرض غرامة مالية على مرسيدس بنز  بسبب التزوير، بالإضافة إلى مطالبتها بتصحيح المشاكل التي ترتبت على ذلك.

تزوير مرسيدس

وأوضحت الهيئة أن التفسير الوحيد لهذا التزوير هو فشل السيارات في استيفاء الشروط الخاصة بالانبعاثات، بالرغم من اللافتات المعلقة على السيارات، والتي تؤكد تلائم المركبات مع قوانين الانبعاثات في كوريا الجنوبية.

وأشارت إلى أن الشركة الألمانية قد نشرت 15 نموذجًا في الصحف والمجلات والبيانات الصحفية خلال الفترة من أغسطس 2013 حتى ديسمبر 2016 تُفيد بصحة موقفها، إلا أن ذلك قد تم في إطار تضليل المؤسسات الإعلامية والصحفية، مؤكدًة على أن مثل هذه الممارسات تضر بنظام السوق، وتضلل المستهلكين.

مرسيدس بنز

وقالت الهيئة في بيان: “بالرغم من أن مرسيدس بنز، قد أكدت أنه تم استخدام عبارات نموذجية فقط حول أداء أجهزة تخفيف الانبعاثات، إلا أنها حرصت على إخفاء متعمد للبرامج غير القانونية المستخدمة بالسيارات، كما أن الترويج للمركبات على تحقيقها لأفضل أداء يُعد خداع ومبالغة”.

وفيما يتعلق بانبعاثات أكسيد النيتروجين، أكدت هيئة مكافحة الاحتكار أن السيارات قد استوفت فيها معايير الانبعاثات، حيث جاءت نتائجها عن الحد الأدنى.

عقوبات مماثلة

ويُذكر أن الهيئة في العام الماضي، قد قامت بفرض غرامات مالية وأمرت بتصحيح الأخطاء فيما يتعلق بانبعاثات السيارات، لعدة شركات مثل Audi-Volkswagen Korea وNissan Motor Corp وStellantis Korea وPorsche AG.

مقالات مُتعلقة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.