“الهيئة العربية للتصنيع” و “أبو غالي موتورز” يوقعان بروتوكول تعاون مشترك

لتعميق التصنيع المحلي لـ"جيلى" بمصر

أكد الفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، على تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، لتعميق التصنيع المحلي ونقل وتوطين التكنولوجيا في مجال صناعة السيارات بكافة أنواعها، وفقا لأحدث نظم الجودة العالمية.

جاء هذا في إطار توقيع بروتوكول التعاون بين العربية للتصنيع ومجموعة أبوغالى موتورز، وبحضور كُلًا من السيد المحاسب ماهر أبو غالي، رئيس مجلس إدارة مجموعة أبو غالي موتورز، السيد المهندس محمد أبو غالي، عضو مجلس إدارة مجموعة أبو غالي موتورز، السيد المهندس تامر قطب، الرئيس التنفيذي للعمليات بمجموعة أبو غالي موتورز.

مصنع العربية الأمريكية للسيارات

وفي هذا السياق، أوضح “التراس” أنه تم الاتفاق على التعاون المشترك لتجميع سيارات جيلى بجميع فئاتها بخطوط إنتاج الشركة العربية الأمريكية للسيارات، التابعة للهيئة العربية للتصنيع، بالإضافة إلى التدريب والتأهيل للكوادر البشرية لتشغيل الإنتاج والإشراف ومراقبة الجودة وفقًا لأحدث نظم التدريب المتطورة، لافتًا أن هذه السيارة يتوافر فيها كافة اشتراطات حماية البيئة.

وأشار “التراس” أن التعاون يتضمن توطين التكنولوجيا الحديثة وتعميق التصنيع المحلي بنسب لا تقل عن 45% في بداية الإنتاج، وتقديم أفضل سعر بيع منافس.

وفي سياق متصل، أكد “التراس”، أهمية ضخ إستثمارات جديدة في مجال صناعة المركبات والصناعات المغذية لها، ورفع كفاءة العمالة التي تحتاجها هذه الصناعات لرفع مستوى التنافسية بهذا القطاع، ووضع مصر على خريطة الإستثمار العالمية بما يحقق صالح المستهلك، عبر توفير إحتياجات السوق المحلية بجودة عالية وأسعار تنافسية.

الهيئة العربية للتصنيع

من جانبه، عبر المهندس تامر قطب، الرئيس التنفيذي للعمليات بمجموعة أبوغالي موتورز، عن سعادته بالتعاون مع إحدى شركات الهيئة العربية للتصنيع والذي لم يكن وليد اللحظة ولكنه يمتد إلي تاريخ طويل من الثقة المتبادلة بين الطرفين.

وأكد “قطب”، أن مجموعة أبو غالي موتورز تولى أهمية خاصة بتوطين صناعة السيارات والصناعات المغذية لها وذلك تنفيذًا لتوجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بإعداد استراتيجية متكاملة لتوطين صناعة السيارات، والعمل على نقل التكنولوجيا المتطورة لأكبر نسبة ممكنة من المكونات المحلية.

مجموعة ابو غالي موتورز

وأشار “قطب”، ان النائب محمد أبو غالي كان قد أكد خلال مشاركته في فعاليات “منتدي شباب العالم” بشرم الشيخ علي الوصول لمراحل متقدمة لدراسة تصنيع سيارات جيلي في مصر ونقل التكنولوجيات العالمية لشركة جيلي أوتو والإستفادة منها في تصنيع السيارة بالسوق المصرية قبل نهاية العام الجاري.

وأضاف المهندس تامر قطب قائلاً: ” لقد وقع اختيارنا في مجموعة أبو غالي موتورز على التعاون مع الهيئة العربية للتصنيع لثقتنا في هذه المنظومة العريقة والمتطورة دائمًا مما يضمن تحقيق أهدافنا المشتركة وتجميع سيارات جيلي بالسوق المصري بمواصفات قياسية عالمية بالإضافة إلي استكمال البحث والتعاون نحو تصنيع وإنتاج سيارة كهربائية بالكامل مما يساهم في جعل السوق المصري مركزاً لتصدير السيارة للأسواق الخارجية.

مقالات مُتعلقة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.