بسبب “التحول الكهربائي”.. إنهاء كيان فورد أوروبا بعد 55 عامًا من التأسيس

KGM Torres

KGM Torres

أدى قرار تقسيم أعمال شركة فورد إلى قطاعين رئيسيين وهما، وحدة النموذج الكهربائي Ford Model e وحدة محركات الاحتراق Ford Blue، إلى إنهاء كيان أو شركة فورد أوروبا Ford of Europe والذي يتواجد منذ 55 عامًا، بداية من العام المقبل، حيث لن يكون الكيان مطالبًا بالإبلاغ عن النتائج الإقليمية.

وقامت فورد في الأيام السابقة، بتقسيم أعمالها من خلال الوحدتين، بجانب 3 أقسام أخرى وهي قسم Ford Pro التجاري، وقسم Ford Drive وقسم Ford Credit؛ بهدف المضي قدمًا في مشروع التحول الكهربائي.

وفي هذا الصدد، أكد المدير المالي لـ فورد، جون لولر، خلال لقائه الافتراضي مع المحللين، أن المناطق الجغرافية ما زالت مهمة للشركة، وبالرغم من ذلك سيتم التركيز بشكل أكبر على وحدات الأعمال، بدايًة من عام 2023، حيث تقوم بالإبلاغ عن قطاعات وحدة الأعمال.

وأضاف أن كل شركة من الشركات ستبلغ عن نتائجها المالية الخاصة، ولكن لن يتم توزيع الأرباح الإقليمية، مشيرًا إلى أن وحدات الأعمال الإقليمية لن تكون موضع تركيز للإبلاغ عن كيفية العمل.

ومن المقرر أن يتولى ستيوارت رولي، رئيس شركة فورد في أوروبا، والبالغ من العمر 54 عامًا، منصبًا عالميًا إضافيًا في شركة فورد كرئيس للتحول والجودة، على أن يقدم تقاريره مباشرًة إلى الرئيس التنفيذي جيم فارلي، كذلك سيكون من أدواره المساعدة في خفض التكاليف وزيادة الجودة.

ومن جانبه، قال كومار جالهوترا، رئيس وحدة Ford Blue، في مكالمة المحللين، إن رولي سوف يكون مسؤولًا عن قياس كل جانب من جوانب أعمال فورد.

ويذكر أنه تم إنشاء شركة Ford of Europe في عام 1967، من خلال دمج فروع فورد بـ بريطانيا وألمانيا وأيرلندا، ولكن بسبب التغييرات الجديدة، سينقسم القسم الأوروبي في فورد في المستقبل بين قسم فورد برو التجاري وفورد موديل إي .

مقالات مُتعلقة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.