نيسان تحتفل بإنتاج 300 ألف سيارة منذ تأسيس مصنعها بمصر

KGM Torres

KGM Torres

نظمت نيسان مصر جولة تفقدية لمصنعها بالسادس من أكتوبر للإعلاميين والصحفيين؛ لإطلاعهم على العمليات الإنتاجية لسيارات الشركة، وإستعراض أحدث الحلول والتقنيات التي تتمتع بها سيارات نيسان، وكذلك شرح مراحل التصنيع المختلفة لخطوط الإنتاج، ودور الشركة في دعم صناعة السيارات المحلية، خاصة أن نيسان مصر هي الشركة العالمية الوحيدة في قطاع السيارات المصري التي تمتلك 100% من مصنعها، وطموحها أن تكون الاختيار الأول للعملاء في مصر بفضل محفظة قوية من السيارات وأرقى مستوى لخدمة العملاء في المبيعات وخدمات ما بعد البيع.

وتواكب هذه الجولة إحتفال الشركة هذا العام بإنتاج 300 ألف سيارة منذ تأسيس مصنعها بمصر وهو ما يعزز تواجدها في السوق المصري ويؤكد على تبنيها إستراتيجية داعمة لتعزيز الإنتاج المحلي. كما تتزامن الزيارة أيضًا مع احتفال نيسان العالمية بمرور 90 عام على تأسيسها ومسيرتها الطويلة في قطاع السيارات وتأكيدًا على جهود نيسان مصر التي تتماشى مع إستراتيجية نيسان العالمية.

نيسان تحتفل بإنتاج 300 ألف سيارة منذ تأسيس مصنعها بمصر

وتعليقًا على الإحتفال بتأسيس نيسان العالمية، يقول المهندس شريف الدسوقي، العضو المنتدب، نيسان أفريقيا: “تسعدنا المشاركة في احتفال نيسان العالمية بمرور 90 عامًا على تأسيسها وإنتاج مصنع نيسان في مصر لـ 300 ألف سيارة. تتواجد نيسان في أفريقيا منذ 60 عامًا، وقد إستطعنا خلال هذه الفترة من ترسيخ مكانتنا وإثبات قدرتنا على المنافسة وتقديم منتجات فائقة الجودة للمستهلك الأفريقي. تتمتع أفريقيا بإمكانيات هائلة لنمو قطاع السيارات على الرغم من التحديات التي تواجه كل دول القارة بدرجات متفاوتة، كما يصل عدد السيارات لكل 1000 شخص في أفريقيا إلى 42 سيارة، وفي مصر 62، بينما يصل متوسط النسبة العالمية إلى 182 سيارة لكل 1000 نسمة”.

وتابع: “ويوضح هذا حجم إمكانيات النمو التي يتمتع بها السوق الأفريقي الذي يتجاوز عدد سكانه 1.4 مليار نسمة. وتتضمن خطط نيسان أفريقيا خلال العام القادم أن يصبح مصنع نيسان في مصر مركزًا لتصنيع سيارات الركوب وتصديرها لقارة أفريقيا، كما سيكون مصنع جنوب أفريقيا هو مركز تصنيع سيارات النقل الخفيف، خاصة مع النمو السريع للسكان وبالأخص الشباب والموارد المتوفرة والنمو الإقتصادي في أفريقيا، حيث توجد فرص حقيقية لتوطين صناعة السيارات في أفريقيا وفي مصر بالأخص”.

نيسان تحتفل بإنتاج 300 ألف سيارة منذ تأسيس مصنعها بمصر

وأضاف المهندس محمد عبد الصمد، العضو المنتدب، نيسان مصر: “نحتفل معكم اليوم بإنتاج السيارة رقم 300 ألف في مسيرة هذا المصنع منذ الإستحواذ عليه عام 2004 وبدء عملياته الإنتاجية عام 2005. يواكب إحتفالنا أيضًا مرور 90 سنة على تأسيس شركتنا في ديسمبر 1933. إننا نفخر بما تمكنا من تحقيقه من إنجازات هامة خلال السنوات السابقة، خاصة بعد أن تمكنت سيارة نيسان صني من أن تصبح السيارة المفضلة للأسرة المصرية والسيارة الأكثر مبيعًا في مصر، وهو ما أتاح لنا إحتلال المركز الأول في السوق المصري من حيث الحصة السوقية بفضل مبيعات هذه السيارة لما تتمتع به من معايير إنتاج عالمية، وهو ما يدعم قدراتنا على التصدير للأسواق الأفريقية”.

وتابع المهندس: “إن لدينا خطط طموحة للسوق المصري، نسعى من خلالها لإطلاق المزيد من السيارات بالإضافة لتكنولوجيا e-POWER الثورية في صناعة السيارات، لقد قدمنا للعالم سيارات ركوب وإبتكارات متميزة غيرت من منظومة التنقل في العالم، وهو ما ساهم في ترسيخ مكانة مصنع نيسان في السوقين المصري والأفريقي، حيث سيتحول قريبًا لمركز إستراتيجي لتصدير السيارات للأسواق الأفريقية”.

نيسان تحتفل بإنتاج 300 ألف سيارة منذ تأسيس مصنعها بمصر
رافق المهندس وليد فتحي، مدير مصنع نيسان مصر الإعلاميين خلال الجولة، وأطلعهم على كافة المراحل التصنيعية لسيارات نيسان في مصر، بداية من مراحل التصميم وتصنيع الهياكل، ومراحل تجميع السيارة وإختبارات مراقبة الجودة الصارمة التي تخضع لها كل سيارة بعد خروجها من خط الإنتاج وصولًا للمعارض وقاعات العرض.

وقال فتحي: “يطبق مصنع نيسان مصر أفضل المعايير الإنتاجية المعروفة عن نيسان العالمية، بالإضافة لتطبيق معايير صارمة للسلامة البيئية والسلامة المهنية للعاملين طوال مراحل الإنتاج. خلال الفترة القادمة سيتحول مصنعنا إلى مصنع إقليمي للتصدير للسوق الأفريقية، وهو ما يمثل نقطة تحول كبيرة في القدرات الإنتاجية للمصنع الذي لن يقتصر على تلبية إحتياجات السوق المصري فقط، ولكنه سيتوسع في التصدير للأسواق الأفريقية أيضًا، ويعني ذلك أن عام 2024 سيكون عامًا إستثنائيًا لنا في إكتساب عملاء إقليميين جدد في هذا السوق الهام”.

مقالات مُتعلقة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.