فولكس فاجن تكشف عن محرك بنزين جديد للأجيال الجديدة من سياراتها

KGM Torres

KGM Torres

بالرغم من قرار الاتحاد الأوروبي، بحظر جميع السيارات التي تعمل بمحركات الاحتراق الداخلي التقليدية، بحلول عام 2035، قامت شركة فولكس فاجن الألمانية، بطرح جيل جديد من المركبات التي تعمل بمحركات الوقود الداخلي، حيث ترى أن هذه النوعية من السيارات ما زالت مطلوبة ومرغوب بها في السوق.

وأطلقت أكبر منتج للسيارات في القارة العجوز، جيلا جديدا من محركات الوقود، حيث كشفت عن محرك بنزين جديد سعة 1.5 لتر تيربو لإستخدامه في سيارات فولكس فاجن تي روك وتي روك كابورليه للعام الحالي، حيث سيتم التسويق له على المدى المتوسط، أي قبل سريان قرار الحظر النهائي في عام 2035.

وأكدت العلامة التجارية الألمانية، على أن المحرك الجديد سيكون أفضل من الجيل السابق من حيث إستهلاك الوقود وكمية انبعاثات ثاني أكسيد الكربون التي يصدرها، خاصًة أن محركات الاحتراق الداخلي مازالت تتمتع بالشعبية في أسواق كثيرة، مثل الأسواق التي تنتشر فيها السيارات الكهربائية ببطء شديد نتيجة عدم كفاية البنية التحتية لشحن بطاريات هذه السيارات.

وفي أول تعليق من جانب الشركة، أكد توماس أولبريش عضو مجلس الإدارة، أن المحرك الجديد TSI سعة 1.5 لتر يمثل محورا أساسيًا في مجموعة محركات فولكس فاجن لأنه يستخدم في الكثير من السيارات على مستوى العالم، كما أن البعض يصفه بـ محرك المستقبل؛ لأنه مصمم للعمل بوقود يحتوي على مكونات مصنوعة من مصادر الطاقة المتجددة.

ومن المقرر أن تأتي النسخة الأولى من المحرك الجديد المكون من 4 اسطوانات بقوة 148 حصان، على أن يليها نسخة أخرى بمواصفات مختلفة، لاستخدامها مع مجموعة أكبر من سيارات مجموعة فولكس فاجن الألمانية بنهاية 2022.

مقالات مُتعلقة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.