هل تستغني فورد عن السيارات الكهربائية؟.. الرئيس التنفيذي يجيب

KGM Torres

KGM Torres

فند جيم فارلي، الرئيس التنفيذي لشركة فورد، جميع الأنباء والتقارير الأخيرة التي تحدثت عن نية شركته الانفصال عن السيارات الكهربائية أو الجليد، قائلًا :”بالرغم من تكهنات الصحافة، فإن الشركة ليس لديها أي خطط لفصل السيارات الكهربائية”.

ووفقًا للتصريحات التي نشرتها شبكة CNBC، على لسان فارلي في مؤتمر Wolfe Research الأخير، فإن فورد لا تفكر على الإطلاق في التراجع عن خططها في المشروعات الخاصة بالسيارات الكهربائية.

وقال فارلي إن الأمر يتعلق فقط بالتركيز والقدرات والخبرة والموهبة، مشيرًا إلى أن هذه المعايير هي مفتاح شركته فورد، كما أنهم لا يعملون سوى على ذلك، ردًا على التقارير الصحفية التي تحدثت عن أن فورد تخطط للانفصال عن جزء من أعمالها الكهربائية.

وأرجعت التقارير هذا القرار، إلى محاولة الشركة للاستحواذ على بعض القيمة غير العادية التي يضعها المستثمرون على بعض شركات السيارات الكهربائية والشركات الناشئة، مثل Tesla و Rivian.

وقالت التقارير إن هذه الخطط كانت من شأنها أن ترفع بعض رأس المال الإضافي، ولكن جاءت تصريحات فارلي لتفند جميع هذه الأنباء، وتؤكد على أن فورد مستمرة في خططها الكهربائية بدون أي تغيير.

ويذكر أن فارلي يتولى بنفسه خطة طموحة للسيارات الكهربائية في شركة فورد، حيث ينوي إنفاق من 10 إلى 20 مليار دولار إضافية على مدى السنوات الخمس إلى العشر القادمة؛ بغرص تحويل المصانع القائمة إلى مصانع للسيارات الكهربائية، فضلًا عن 30 مليار دولار قد التزمت بها بالشركة لمشروعات السيارات الكهربائية حتى عام 2025.

وكانت فورد قد استثمرت 1.2 مليار دولار في شركة Rivian قبل طرحها للاكتتاب العام، حيث وبينما تضررت أسهم الشركة بشدة خلال الأسابيع القليلة الماضية، وبالرغم من ذلك ازداد استثمار فورد بمعدل 7 أضعاف تقريبًا.

مقالات مُتعلقة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.