أرباح ضخمة في 2021 تُحققها شركتي فورد وجنرال موتورز

KGM Torres

KGM Torres

حققت كلًا من شركتي جنرال موتورز وفورد أرباحًا ضخمة في العام 2021 حسب ما أظهرته تقارير أرباحهما السنوية، ففي حين تباطؤ الحركة التجارية العالمية إثر تفشي فيروس كورونا وظهور أوميكرون جنت كلًا من الشركتين مليارات الدولارات من الأرباح رغم إصابة العديد من العاملين بشركة فورد بفيروس كورونا.

ارتفاع أرباح فورد وجنرال موتورز

سجلت شركة فورد في العام 2021 أرباحًا ضخمة وصل صافي دخلها إلى 17,9 مليار دولار أمريكي، وهو ما يعتبر أقصى ارتفاع دخل لفورد منذ عام 2011، بينما سجلت ارتفاعًا من صافي الخسارة سنويًا بمقدار 1,3 مليار دولار أمريكي عن العام 2020، وأما عن جنرال موتورز فقد سجلت 10 مليار دولار من الدخل الصافي لتحطم بذلك ما سجلته في من الرقم القياسي في العام 2015 وتسجل زيادة في عامها ترتفع بنسبة 55%.

ارتفاع إيراد فورد وجنرال موتورز

لم يكن زيادة المبيعات لكلًا من شركة فورد وجنرال موتورز هو سبب زيادة الأرباح، وعلى الرغم من ارتفاع إيرادات فورد من 127 مليار دولار أمريكي إلى 136 دولار أمريكي، وارتفاع إيراد جنرال موتورز من 122,5 مليار دولار أمريكي إلى 127 مليار دولار أمريكي فقد حققت المبيعات انخفاضًا ملحوظًا عن العام السابق لعدم الاستقرار الاقتصادي العالمي.

حيث بلغت مبيعات فورد في 1,9 مليون سيارة في 2021 وقد انخفضت المبيعات عن العام 2020 بنسبة 6,8%، بينما بلغت مبيعات جنرال موتورز 2,2 مليونًا من السيارات في 2021 بنسبة انخفاض 13% عن عام 2020 رغم كونه العام الأول من أزمة كورونا، ولكن ارتفاع الأرباح نتج عن الزيادة الكبيرة في أسعار السيارات، حيث ارتفعت أسعار الجديد من المركبات بنسبة 11,8%

رؤية فورد وجنرال موتورز لعام 2022

أبرزت جنرال موتورز خطة مثمرة للعام 2022، حيث تتوقع أن يتراوح ارتفاع تسليم المركبات إلى ما بين 25% و 30%، كما وضحت أنه بسبب النقص في الرقائق الالكترونية ستضطر إلى الإيقاف المؤقت في 8 مصانع بأمريكا الشمالية أو إبطائهم لحين حل المشكلة، وتتوقع أيضًا فورد في العام 2022 زيادة ضخمة في أرباحها خاصة في أمريكا الشمالية ثم الربح الجماعي في أنحاء العالم.

مقالات مُتعلقة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.